صيدا سيتي

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 27 تشرين الأول 2020 من يُطفئ لهيب مراكز الإطفاء في صيدا والجنوب... ويؤمّن احتياجاتها؟ Ottoman hammam in Sidon revived through art حاصرته النيران ولم يقوَ أحدٌ على إنقاذه... خسارة المحامي جورج سليمان لا تعوّض الشهاب: صيدا أصلها ثابت! وشهابها قابس!! تأجيل الامتحانات الرسمية للامتياز الفني والمشرف المهني الى 9 تشرين الثاني لجنة التربية تابعت مع مؤسسات دولية كيفية دعم القطاع التربوي في لبنان إقفال المدرسة العمانية النموذجية الرسمية في صيدا لأيام بسبب إصابة موظفة بكورونا " REVIVAL" في حمام الجديد..إحياء لمعلم تراثي..لمدينة ..لوطن يتوق للحياة! البزري يدعو للإسراع في تشكيل حكومة تُرضي طموحات اللبنانيين ومطالب الثورة حسن بحث مع الصمدي في تجهيز 3 أقسام بمستشفى صيدا الحكومي لاستقبال مرضى كورونا اتحاد عمال فلسطين يزور أسامة سعد ويقدم له شهادة عربون وفاء وتقدير لمواقفه الداعمة للقضية الفلسطينية البزري: وضع الكورونا في صيدا ومحيطها حرج ونحتاج للجنة طوارئ صحية جديدة مطلوب عاملة منزلية أجنبية للإهتمام بمنزل عائلة مؤلفة من أربعة أفراد مطلوب عاملة منزلية أجنبية للإهتمام بمنزل عائلة مؤلفة من أربعة أفراد الجيش أعلن الحاجة لتطويع تلامذة ضباط إعادة إقفال بلدات في قضاء صيدا وأخرى أضيفت إلى القرار اقفال الدائرة التربوية وتعقيم فرع تعاونية الموظفين في سرايا صيدا اثر اصابتين بالفيروس الجماعة الاسلامية في صيدا تنظم مسيرة سيارات ضمن فعاليات "لبيك يا رسول الله" مطلوب حدادين فرنجي + سائقين معدات ثقيلة + معلمين عمال باطون لشركة مقاولات في الجنوب

الشيخ ماهر حمود في خطبة الجمعة: فخامة الرئيس .. هذا ليس أنت

صيداويات (أخبار صيدا والجوار + أخبار متفرقة) - الجمعة 02 حزيران 2017 - [ عدد المشاهدة: 2976 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ المكتب الإعلامي للشيخ ماهر حمود:

يتأخر قانون الانتخاب وتكثر الطروحات وتتشابك الافكار والذي يعرقل الاتفاق على قانون جديد للانتخاب فكرة تكاد تكون كارثية، فكرة لم تقرأ الحرب اللبنانية وكوارثها ولا تشبه الوثيقة التاريخية التي وقعها فخامة الرئيس مع حزب الله واثبت اخلاصه لها ودفع ثمنا باهظا احتراما لكلمته وشرفه ازاءها اثر عدوان تموز 2006 وما بعده بل وما قبله...

الفكرة الكارثية تقول: ان مستقبل المسيحيين في لبنان يكمن في ان ينتخب النواب المسيحيين المسيحيون فقط، فخامة الرئيس هذا الشعار او هذه الفكرة تشبه شعار (امن المجتمع المسيحي فوق كل اعتبار)، هذا الشعار الذي انتج فكرة اكثر خطورة، فلخص الوجود المسيحي في لبنان من كفرشيما الى المدفون، هذا الشعار وما نتج عنه تمت ترجمته بكوارث في المجتمع المسيحي اكثر من اي مكان آخر: في الصفرا واهدن وعلى حاجز المدفون (البربارة) نفسه بل وفي كل مكان، هذا الشعار المغلوط جعل "التعاون" مع اسرائيل اي العمالة آلة هذا الامن وظهره وثبت فيما بعد ان اسرائيل طعنت هذا الوجود المسيحي واستعملته لأهدافها الدنيئة ثم تخلت عنه، وهل نحن مضطرون هنا الى ان نذكر بحرب الجبل 1983 وشرقي صيدا 1985.... اما الاميركي الذي كان من المفترض ان يكون راعيا للعلاقة مع اسرائيل ومشجعا لها، فلخص طريقته لحماية المجتمع المسيحي باختصار: هذه السفن تنتظركم وأميركا في خدمتكم حيثما حللتم في الربوع الاميركية.

لقد كان هذا الخيار الكارثي او ذاك نتيجة طبيعية للوهم القائل ان المسيحيين ومستقبلهم يكمن في ان يكون مستقلا عن الوجود الاسلامي وصولا الى التناقض معه ومعاداته...

ان تجربة الحرب اللبنانية المؤلمة تقول ان الوجود المسيحي في المناطق ذات الاكثرية الاسلامية كان افضل للمسيحيين في كل شيء: في أمنهم ومستقبلهم وطقوسهم إلا في استثناءات لا تشكل قاعدة، طبعا نحن هنا لا نتحدث عن مثالية طوباية غير موجودة... الخيارات "الاسلامية" لم تكن موفقة دائما وأخطأت في كثير من الاجتهادات وظلمت الشريك المسيحي حينا والمسلم حينا آخر، ولكن ظلت ضمن خط مقبول، اخطاء ولم تكن خطايا، هي اخطاء في التفاصيل والتكتيك وليس في القرارات الكبرى الاستراتيجية، هذه الاخطاء احدثت مشاكل واضطرابات وليس كوارث كالصفرا واهدن وغرفة العمليات المشتركة مع شارون التي دمرت بيروت دون اية رحمة.

فخامة الرئيس:

هذه الفكرة تكاد تكون كارثية بل هي كارثية فعلا، مستقبل المسيحيين والعيش الواحد ومستقبل لبنان كما يتمناه ابناؤه المخلصون بل كما ضحى لأجله مسلمون ومسيحيون من كل المشارب والمناطق في لبنان لا يمر بالتأكيد من (التخلص) من الناخب المسلم، بل لعله على العكس بالتأكيد بالحرص على الصوت المسلم الذي اثبت انه حريص على الشريك المسيحي اكثر ممن قتل المسيحيين بحجة توحيد البندقية المسيحية.

نحن هنا لا نحرضك على حليفك الجديد، بل نرحب به في المربع الذي انت فيه ونحن، لا ان نعود الى مربعه الذي ثبت فشله الذريع.

فخامة الرئيس:

ما يتسرب للإعلام لا يمثلك ولا يمثلنا ولا يمثل مستقبل لبنان ولا مستقبل المسيحيين في الشرق الذي اعطيت مثلا له في زيارتك التاريخية لبراد... المسيحي في عين ابل وعلما الشعب ورميش ومرجعيون، كما في القبيات والشيخ طابا وسائر عكار، كما في رأس بعلبك ودير الاحمر، كما في زحلة وضواحيها ومشغرة وفي كل الاطراف، ليسوا اقل مسيحية من مسيحي المتن وكسروان، كنائسهم ومواقفهم وتاريخهم وواقعهم يشهد بذلك... لقد قيل الكثير عن مجازر ستحصل في الجنوب اثر الانسحاب الاسرائيلي عام 2000 وكان العكس هو الصحيح.. وقيل الكثير عن الغاء للمسيحي وكانت القوى الاسلامية الرئيسية دائما تقول: ان اسرائيل هي التي تريد لبنان دون عيش مشترك حتى تبرر عنصريتها وعدوانيتها.

فخامة الرئيس:

ما يقوله الوزير جبران باسيل في مواقفه المعلنة وغير المعلنة لا يمثلك بالتأكيد، ونحن نفسر ذلك انه تكتيك ومحاولات لاكتساب اصوات وحلفاء جدد والمحافظة عليهم، اما لو اخذنا هذه الكلمات وهذه المواقف على انها خطة عمل حقيقية فسيكون ذلك ايضا كارثيا ...

سنبقى ننتظر الموقف الذي يكسر التقليد ويعيد الامور الى نصابها، كما حصل في كنيسة مارمخايل ذات يوم وبالتحديد في 6 شباط 2006، ولن نتخلى عن املنا الكبير الذي جسدته بشخصك ومواقفك التاريخية والى غد قريب مشرق باذن الله تعالى.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 942749434
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة