صيدا سيتي

دعوات لـ "أونروا" لمعالجة المياه المتدفقة من منطقة النبعة إلى عين الحلوة "منتدى الأعمال الفلسطيني اللبناني" شارك في فعاليات "منتدى الأعمال الدولي (IBF)" الـ 24 ومعرض "موصياد 2020" في اسطنبول - تركيا الشهاب و(الحرير) و(المعجزة)!! "للحين عايش" جديد فضل شاكر التعليم عن بعد في لبنان دونه تحديات كثيرة السعودي: فرق بلدية صيدا تواصل مواجهة تداعيات العاصفة وهي بحالة جهوزية وإستنفار للتدخل تحذيرٌ... مافيات تستغل اللبنانيين محمد ربيع أحمد عيسى النقيب في ذمة الله الأستاذ غانم عثمان في ذمة الله ​MG Generators: تصليح وصيانة جميع أنواع المولدات الكهربائية بالاضافة إلى صيانة الكواتم المستعملة والاشكمانات وغرف العزل 24 / 7 جمعية المواساة احتلت المرتبة الأولى كشريك محلي للمنظمات غير الحكومبة أسرار الصحف: لوحظ لأول مرة في الأزمات التي مرّ بها لبنان هجرة فنّانين وأطباء بأعداد كبيرة حسن عنتر "الصيداوي الأصيل"... صاحب الاستشارة الراجحة مبادرات "الأيادي البيض" تواجه أيام "كورونا" السوداء: تكافل وتشارك بالمسؤولية تاكسي VVIP: تاكسي إلى صيدا وضواحيها مع توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية + رحلات سياحية جمعية حزم تطلق مشروع "كسوة الشتاء" للفقراء والمحتاجين في منطقة صيدا - للتواصل: 76351141 للبيع شقة في عبرا - مقابل مدرسة الليسيه باسكال سابقاً سناك الملاح يعلن عن افتتاح محله في عبرا مقابل أفران شمسين بجانب بوتيك طلال مطلوب فني كهربائي لديه خبرة في مجال الكهرباء الصناعية Needed A Fundraising / Proposal Writing Specialist for an organization in Saida

صيدا: الأهالي عاجزون عن دفع الأقساط وصرخة معلّمين... كرامة المعلم من كرامة وطن

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

أزمةٌ، ثم ثورةٌ، ثم وباءٌ ومعها بدأت الأصوات في صيدا ترتفع اعتراضاً على الضائقة المعيشية والاقتصادية التي فرضها فيروس "كورونا" من دون استئذان، وتتوالى الازمات الاجتماعية في مختلف نواحي الحياة، نتيجة "الحجر المنزلي" ووقف العمل قسراً لدى غالبية شرائح المجتمع، التزاماً بـ "التعبئة العامة"، فيما الدولة تقف عاجزة عن سد الرمق وبالسرعة المطلوبة.

ومع استمرار تعليق العام الدراسي حتى اشعار أخر، تدفع المدارس الخاصة في صيدا والمعلمون فيها ثمن تداعيات "كورونا"، أكثر من 90% من أولياء الطلاب، عجزوا عن تسديد الاقساط المتوجبة عليهم، بسبب الضائقة المعيشية التي هي امتداد لمرحلة سابقة بدأت بأزمة اقتصادية لامست الانهيار، ثم امتدت الى اندلاع "ثورة شعبية" في 17 تشرين الاول الماضي، وما فرضته من عطلة قسرية نتيجة مشاركة الطلاب فيها من جهة وعدم توافر الاجواء المريحة لاستكمال الدراسة من جهة ثانية، وصولا الى وباء "كورونا" وما زلنا في قلب العاصفة.

أولى الصرخات التي تحذر من الانفجار الاجتماعي تربوياً، أطلقتها "الهيئة التعليمية" في مدارس المقاصد الأربع التابعة لـ "جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية" في صيدا، تحت شعار "كرامة المعلم من كرامة الوطن"، حيث عددت المطالب المحقّة التي يكفلها القانون وترعاها المبادئ الأدبيّة والأخلاقيّة، وأولها: الحصول على مرتّباتنا المكسورة بالكامل ومن ىدون انتقاص لأيّ سبب يذكر وفي أسرع وقت ممكن، وثانيها الإنتظام في دفع المرتبات للمعلّمين والموظّفين المقاصديّين دون أيّ تبرير أو حجّة، وثالثها الإلتزام بدفع المكسورات لصندوق الضمان الإجتماعي ولصندوق التعويضات ليتسنّى للمتقاعدين الحصول على مرتباتهم التقاعديّة، ورابعها: الإلتزام بدفع المكسورات من تعويضات المعلمين المتعاقدين، وخامسها الإلتزام بتثبيت المعلمين الذين يحق لهم التثبيت بحسب القوانين المرعية الإجراء، وسادسها الإبتعاد عن لغة التخوين والتهديد والوعيد بإنهاء العقود أو النقل لأي معلمٍ بشكل إنتقامي تحت أي غطاء أو مسمّى.

@ المصدر/ محمد دهشة - نداء الوطن


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 946305454
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة