صيدا سيتي

مشروع "عابر"... ما الفوائد الاقتصادية من إطلاق عملة رقمية موحدة بين الإمارات والسعودية؟ المعلمون الفلسطينيون اجتمعوا بالقوى الإسلامية وأنصار الله بعين الحلوة إصابة واحدة نتيجة حادث صدم في صيدا قوى الامن: التعليمات المعطاة هدفت الى تأمين اعلى ضمانة لحماية الافراد واحترام حقوقهم خلال التوقيف الاداري لجنة موظفي مستشفى صيدا الحكومي: لصرف أموال الرواتب من المالية فورا وإعادة ضم موظفي المستشفيات الحكومية الى كنف الادارة العامة اجتماع بدعوة من الحريري لإتحاد "صيدا - الزهراني" ورؤساء مصالح وقطاعات بحث في تطورات الوضع الوبائي في المنطقة والتحضير لمرحلة "اللقاحات" كان يتنقل في الضاحية حين حصلت الواقعة.. هكذا سلبوه 10 الآف دولار! انتشال مواطن من تحت سقف منهار في صيدا خليل متبولي: الفساد الدائر!. للإيجار شقة مفروشة مع تراس وبركة (300 متر مربع) في الهلالية كيف تحمي بطاقتك المصرفية من المحتالين الحاجة صبحية صقر عنتر (أم عبد الله - أرملة الحاج محمد بدران) في ذمة الله منها “أرانمور”.. هذه الجزر تدفع لك المال مقابل الإقامة الحاجة لطفية شحادة يونس (أرملة الحاج طه الطه) في ذمة الله بالفيديو.. أول حفل زفاف يهودي رسمي في الإمارات إنفوجراف.. 7 فوائد صحية في القهوة "التاج" يشعل التوتر بين بريطانيا و"نتفلكس" "مسليات" تدمر الدايت ابتعد عنها وفدٌ من حركة "فتح" واللجنة الشعبية لمخيّم الميّة وميّة يزور مدرسة عسقلان العميد شبايطة يستقبل وفدًا من الجبهة الشَّعبية الفلسطينية في منطقة صيدا

كمال الصليبي: المؤرخ الرائي

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - السبت 16 آذار 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
يجذبنا أي بحث يحمل توقيع كمال الصليبي (1929- 2011) إلى مغناطيس معرفي خاص، لفحص أبجديته المفارقة عن سواها، فهذا المؤرخ اللبناني الرصين لطالما أثار الجدل في أبحاثه العميقة والانقلابية، خصوصاً بعد كتابه المشهور «التوراة جاءت من جزيرة العرب» (1985) ناسفاً كل ما سبقه من دراسات توراتية، ليعيد إلى الجغرافيا واللغة واقعيتهما الراسخة، وتقشير التاريخ من شوائب الأسطورة. 

وسوف يستمر في تعزيز فرضياته رغم الاتهامات التي طالته وربما عرّضته للخطر أيضاً بذريعة التلاعب بالتاريخ. ستشغله لاحقاً تمزّقات الخريطة اللبنانية بين حربين أهليتين (1958 و1975) في محاولة لتفكيك فكرة التعايش. ففي كتابه «الجماعة والدولة والأمّة في المشرق العربي» (دار نلسن، ترجمة وتقديم محمود شريح) قراءة إضافية للمشكلة اللبنانية في ضوء اتفاق الطائف، وأثره على الساحة السياسية اللبنانية، وإعادة نظر في تركيبة المجتمع اللبناني، مقارناً إياها بتركيبة مشابهة لها في الأردن. ففيما يصب الولاء للطائفة في لبنان، يذهب إلى القبيلة في الأردن، ويسهب في تفاصيل الصراع في لبنان الموزّع «بين قومية لبنانية، وقومية عربية وسورية، إثر تفكّك الإمبراطورية العثمانية وتبعثر أقطارها السورية تحت الانتدابين الإنكليزي والفرنسي». 

الكتاب في الأصل مقالة طويلة مكتوبة بالإنكليزية قبل سنوات، لكن قراءتها اليوم تبدو، وفقاً لمقدمة المترجم «استشرافية» بالقياس إلى الأحداث اللاحقة على نشرها. ومن هنا تتجلى مصداقيتها، ومستوى وعي كمال الصليبي لتاريخ لبنان الحديث. كما أنها إضافة نوعية للكتابة التاريخية المتفلّتة من خنادق الأيديولوجيا. يقول في تبرير اشتغالاته على هذا النهج: «على المؤرخ أن يكون عالماً وصادقاً وبعيداً عن أي شبهة أو التباس مقصود». ويضيف مؤكداً: «يجب على كل مؤرخ أن يحاسب نفسه على كل معلومة أو فكرة قبل كتابة التاريخ. وهذا في منتهى الصعوبة. ولكي يتمكّن الإنسان من ذلك، يجب أن يتعلم ويتدرب على استخدام اللغات التي يكتب فيها مادته التاريخية. فلا فصل بين التفكير وإتقان اللغة وطريقة الكتابة. وفي ما عدا ذلك، للمؤرخ الحرية التامة في الكتابة وعدم مسايرة أي معطيات أو مواقف جاهزة».

@ المصدر/ جريدة الأخبار

www.al-akhbar.com/Kalimat/267835


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 946804023
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة