صيدا سيتي

فقدان أدوية من الصيدليات اللبنانية والمخزون لا يكفي لأكثر من شهر (الشرق الأوسط) "رزق الله عا أيامك يا رفيق".. أغنية تستحضر زمن رفيق الحريري أبو العردات لـ"القدس للأنباء": لا خوف على مستقبل الطلاب الفلسطينيين في المدارس الرسمية بيان مشترك صادر عن المكتب الطلابي في التنظيم الشعبي الناصري والمكتب الطلابي لحركة "فتح" - منطقة صيدا خليل المتبولي : البعيد ... عن البُعد! الحريري عرضت مع "لجنة أهالي معتقلي أحداث عبرا" أوضاع السجناء وموضوع قانون العفو جريحان في تصادم بين دراجتين ناريتين عند مفترق بلدة عدلون إتحاد بلديات جزين أحيا ذكرى شهيدي 4 آب جو حداد وميراي جرمانوس دمعة وغصة.. كليب الهجرة من لبنان: "ما بتستحو" | بلال نقوزي الحاج وحيد أحمد حجير (أبو أحمد) في ذمة الله الامتحانات الرسمية لشهادة الإجازة الفنية في 5 و6 و7 تشرين الاول البزري: لا تستخفوا بمصالح المواطنين والمال العام صيدا: 410 إصابات بينها 39 حالة شفاء .. و7 وفيات الحاج عدنان ابو سيدو يتبرع بسيارة اسعاف حديثة الى الدفاع المدني الفلسطيني في عين الحلوة الحاج محمد بلال محمد طه السوسي في ذمة الله أسرار الصحف اللبنانية الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 19 ايلول 2020 الحاجة ابتسام مصطفى الحلاق (زوجة الحاج محمد البساط - أبو أحمد) في ذمة الله قيادة المكتب الطلابي الحركي - منطقة صيدا تلتقي رئيس المنطقة التربوية في الجنوب والمكتب الطلابي في التنظيم الشعبي الناصري اعتصامٌ حاشدٌ في مخيّم الميّة وميّة إحياءً لذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا ورفضًا للتطبيع مع الاحتلال حركة "فتح"-شُعبة عين الحلوة ترفع الرايات السوداء شجبًا لاتفاقيات التطبيع مع الاحتلال الصهيوني

الديمقراطية تنعي شهيدها الشاب أحمد سليم سكرتير الوحدة الطلابية في قلقيلية

فلسطينيات - الثلاثاء 16 كانون ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

نعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين والقوى الوطنية في قلقيلية الشهيد أحمد عبد الجابر محمد سليم (28 عاماً) الذي استشهد اليوم برصاص الاحتلال في مواجهات في بلدة جيوس شرق قلقيلية.

وكان الرفيق الشهيد قد أصيب بالرصاص الحي في رأسه وقد أعلنت وفاته بعد دقائق من الاصابة.

والشهيد هو سكرتير كتلة الوحدة الطلابية، الذراع الطلابية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في الجامعة.

والشهيد أسير محرر من سجون الاحتلال أمضى ثلاث سنوات خلف القضبان وأُفرج عنه في العام 2016.

وأكد شهود عيان أن جنود الاحتلال أطلقوا النار تجاه الرفيق أحمد سليم من مسافة تقل عن 20 متراً خلال المواجهات وأن الاحتلال منع سيارات الاسعاف من الوصول بسرعة إلى الرفيق الجريح وأن جنوده أطلقوا قنابل الغاز تجاه سيارات الاسعاف والمسعفين في المكان الذي سقط فيه الرفيق الجريج.

وقد اعتبرت الجبهة ما حدث جريمة تضاف إلى جرائم الاحتلال مؤكداً أن نضال شعبنا لن يتوقف مهما كان الثمن غالياً حتى رحيل الاحتلال والاستيطان. 

@ المصدر/ الإعلام المركزي 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 939782496
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة