صيدا سيتي

صيدا نحو تعزيز مناعتها ضد كورونا.. ومختبر متخصص في مستشفاها الحكومي ذكرى ثالث محمد شفيق غسان جاد رحمه الله "الصحة": 1027 إصابة جديدة بكورونا وحالة وفاة واحدة الهلال الأحمر القطري يوزع 19,700 طرد غذائي داخل المخيمات الفلسطينية مكتبُ المرأة الحركيُّ في منطقةِ صيدا يُنظِّمُ ندوةً سياسيَّةً حاضر فيها أمينُ سرِّ حركةِ "فتح" – إقليم لبنان المجذوب: تأجيل عودة الطلاب للمدارس الخاصة والرسمية لـ12 تشرين الأول قهوة باب السراي تستقبل الزائرين في قلب صيدا سوا كزدورة بصيدا نشاط رياضي لدعم متضرري الانفجار الاحد تعاون بين الإنقاذ الشعبي والهيئة الصحية حول تقنيات التعامل مع موتى كوفيد - 19 مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وزع مساعدات غذائية في المواساة الحاجة زهرة حسين جابر في ذمة الله (والدة العقيد سهيل حرب رئيس قسم الامن القومي في فرع مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب) ليلى إبراهيم عنتر (زوجة فايز حنقير) في ذمة الله الخياطة: مهنة ينعشها الفقر... إصلاح وترقيع بدلاً من الجديدة أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 24 أيلول 2020 الرابطة الإسلامية تجول على فعاليات صيدا السعودي: أكثر من 325 فحص PCR مجاني تم إجراؤهم في يومين في مدينة الحريري الرياضية بصيدا MASOUD Trading & Services: مبيع وطباعة جميع أنواع الورقيات والنايلون والبلاستيك والكرتون ومبيع مستلزمات المطاعم والمقاهي والأوتيل والأفران والملاحم MASOUD Trading & Services: مبيع وطباعة جميع أنواع الورقيات والنايلون والبلاستيك والكرتون ومبيع مستلزمات المطاعم والمقاهي والأوتيل والأفران والملاحم مدرسة الغد المشرق الجديدة: أصبح القسط 500,000 ليرة لبنانية نظرا للأوضاع المعيشية الصعبة مدرسة الغد المشرق الجديدة: أصبح القسط 500,000 ليرة لبنانية نظرا للأوضاع المعيشية الصعبة

«يلّي بِمِدّ إجرو ما بِمِدّ إيدو»

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الإثنين 07 تشرين أول 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

روى أحد المسنين من رأس بيروت، حادثة تتعلق بإبراهيم باشا عندما كان محتلاً بلاد الشام خلال المدة بين 1832-1840م وملخصها أن إبراهيم باشا كان يعتمد على تاجر دمشقي لتموين عساكره بما يحتاجون من مواد غذائية. في آخر السنة طلب التاجر تصفية حسابه وترصيده، فرفض إبراهيم باشا تسديد كامل مطلوب التاجر، متذرعاً بأن هذا الأخير زاد في الأسعار عمّا كان رائجاً في السوق.

 

استاء التاجر وحاول عرض قضيته على أصحاب الرأي في دمشق، فقالوا له انه على حق، ولكن لم يجسر أحد منهم على إصدار فتوى ضد الباشا. وقيل للتاجر ان في بيروت شيخاً فقيهاً جريئاً هو الشيخ احمد الأغر مفتي بيروت وقاضيها، جرّب أن تستفتيه، فلعلك تحصل على ما يؤيد موقفك.

 

وبالفعل قصد التاجر المفتي البيروتي وعرض عليه قضيته مع الباشا. فأفتى للتاجر ضد إبراهيم باشا، وأن على هذا الأخير دفع ما يتوجب للتاجر.

 

حمل التاجر الفتوى وقدمها لإبراهيم باشا طالباً التسديد. فاستاء الباشا وأرسل بطلب المفتي إلى الشام. فلما حضر ووقف بين يديه، عاتبه على إصدار الفتوى ضده. فأجابه المفتي: يا حضرة الباشا، لست أنا من أفتى ضدك بل كتاب الله. وشرح له الحكم الشرعي مدعماً بالنصوص الشرعية والفقهية. فاضطر إبراهيم باشا للسكوت على مضض. وأدى الحساب للتاجر مكرهاً.

 

ويظهر أن الباشا أراد التحقق من حال المفتي، فعمد إلى زيارة بيروت بعد مدة من الحادثة، وطلب رؤية المفتي في بيته، فأخذوه إليه ودخل إلى غرفة المفتي البسيطة، فوجده يقرأ كتاب الله. ولاحظ الباشا أن المفتي لم يحفل بالزائر، بل ظل متابعاً قراءته، ويظهر أن رجل المفتي كانت ممدودة في حينه بسبب المرض. وغادر الباشا بيت المفتي وأرسل مع مرافقه صرة من النقود هدية للمفتي. فلما جاء مرافق الباشا لبيت المفتي وعرض عليه الصرة قال المفتي: قل للباشا «يلّي بِمِدّ إجرو ما بِمِدّ إيدو».

 

@ المصدر/ بقلم المؤرخ المحامي عبد اللطيف فاخوري / اختيار الكاتب عبد الفتاح خطاب 

 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 940230327
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة