صيدا سيتي

فقدان أدوية من الصيدليات اللبنانية والمخزون لا يكفي لأكثر من شهر (الشرق الأوسط) "رزق الله عا أيامك يا رفيق".. أغنية تستحضر زمن رفيق الحريري أبو العردات لـ"القدس للأنباء": لا خوف على مستقبل الطلاب الفلسطينيين في المدارس الرسمية بيان مشترك صادر عن المكتب الطلابي في التنظيم الشعبي الناصري والمكتب الطلابي لحركة "فتح" - منطقة صيدا خليل المتبولي : البعيد ... عن البُعد! الحريري عرضت مع "لجنة أهالي معتقلي أحداث عبرا" أوضاع السجناء وموضوع قانون العفو جريحان في تصادم بين دراجتين ناريتين عند مفترق بلدة عدلون إتحاد بلديات جزين أحيا ذكرى شهيدي 4 آب جو حداد وميراي جرمانوس دمعة وغصة.. كليب الهجرة من لبنان: "ما بتستحو" | بلال نقوزي الحاج وحيد أحمد حجير (أبو أحمد) في ذمة الله الامتحانات الرسمية لشهادة الإجازة الفنية في 5 و6 و7 تشرين الاول البزري: لا تستخفوا بمصالح المواطنين والمال العام صيدا: 410 إصابات بينها 39 حالة شفاء .. و7 وفيات الحاج عدنان ابو سيدو يتبرع بسيارة اسعاف حديثة الى الدفاع المدني الفلسطيني في عين الحلوة الحاج محمد بلال محمد طه السوسي في ذمة الله أسرار الصحف اللبنانية الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 19 ايلول 2020 الحاجة ابتسام مصطفى الحلاق (زوجة الحاج محمد البساط - أبو أحمد) في ذمة الله قيادة المكتب الطلابي الحركي - منطقة صيدا تلتقي رئيس المنطقة التربوية في الجنوب والمكتب الطلابي في التنظيم الشعبي الناصري اعتصامٌ حاشدٌ في مخيّم الميّة وميّة إحياءً لذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا ورفضًا للتطبيع مع الاحتلال حركة "فتح"-شُعبة عين الحلوة ترفع الرايات السوداء شجبًا لاتفاقيات التطبيع مع الاحتلال الصهيوني

فصائل منظمة التحرير تسلّم شورتر مذكرة تُطالب بتصحيح «خطأ تاريخي اسمه وعد بلفور»

صيداويات (أخبار صيدا والجوار + أخبار متفرقة) - السبت 04 تشرين ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 656 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

لمناسبة الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم الذي منحت بموجبه حكومة صاحبة الجلالة «بريطانيا» عام 1917 الحق لليهود في إقامة وطن قومي لهم في فلسطين، قام وفد من منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان بزيارة للسفارة البريطانية في بيروت سلم خلالها مذكرة باسم المنظمة للسفير هيوغو شورتر تدين تصريحات وزيرة الخارجية البريطانية برفضها الاعتذار من الشعب الفلسطيني. وتتضمن المذكرة مطالبة بريطانيا بعدم الاكتفاء بالاعتذار بل وبإعادة النظر بموقفها من القضية الفلسطينية وتصحيح الخطأ التاريخي والاعتراف بحق الفلسطينيين في تقرير مصيرهم في وطنهم فلسطين وإقامة دولتهم مستقلة كاملة السيادة.
الوفد الذي تقدمه أمين سر قيادة الساحة اللبنانية في منظمة التحرير فتحي أبو العردات، ضم عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية صلاح اليوسف ومسؤول الجبهة الديموقراطية علي فيصل ومسؤول حزب الشعب الفلسطيني غسان أيوب ومسؤول العلاقات السياسية في الجبهة الشعبية سمير لوباني.
وجاء في المذكرة: «إننا نستهجن وندين ونستنكر بشدة تصريحات رئيسة حكومة بلادكم العتيدة، السيدة تيريزا ماي الاستفزازية، التي ترفض الاعتذار عن جريمة بلادها بحق شعبنا الفلسطيني المتمثلة بـ«وعد بلفور»، بل ذهبت في إستفزازها إلى حد «الافتخار» بهذه الجريمة، وندعوها للتراجع عن دعوتها إلى تنظيم احتفالات بمرور مئة عام على الوعد المشؤوم، وإلى الابتعاد عن العقلية الاستعمارية والاستبدادية الظالمة وتنكرها لحقوقنا الوطنية المشروعة. لذا فإننا ندعو الحكومة البريطانية ونطالبها بعدم الاكتفاء بالاعتذار بل أيضاً بإعادة النظر بموقفها من القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية وبالاعتراف بمسؤولياتها السياسية والقانونية والأخلاقية عن دعم المشروع الصهيوني الاستعماري العنصري، الذي أدى إلى إلحاق النكبة بشعبنا والكوارث التي نتجت عنها. كما نطالبها بإدانة الإستيطان الإسرائيلي، ونزع الشرعية عن الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية والعربية، وعزل الكيان الإسرائيلي على الصعيد الدولي لحين التزامه بقرارات الشرعية الدولية».
وأكدت المذكرة حق الشعب الفلسطيني المشروع في مقاومة «الاحتلال الإسرائيلي والمشروع الصهيوني، إلى أن تتحقق أهدافه الوطنية كاملة، مطالبين الحكومة البريطانية الالتزام بالعمل على تنفيذ قرارات الشرعية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية والأراضي العربية المحتلة، وممارسة كل أشكال الضغط السياسي والديبلوماسي والاقتصادي على الحكومة الإسرائيلية للالتزام بهذه القرارات».
ودعت الفصائل في مذكرتها الحكومة البريطانية إلى اغتنام هذه المناسبة الأليمة لتصحيح الخطأ التاريخي والاعتراف بحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره في وطنه فلسطين، بما في ذلك حقه في إقامة دولة مستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس، وحق اللاجئين من أبنائه في العودة إلى ديارهم وممتلكاتهم التي هجروا منها منذ العام 1948، وفق قرارات الشرعية الدولية، مناشدة الشعب البريطاني المحب للسلام والعدالة الإنسانية إلى ممارسة الضغط على حكومته من خلال تصويت مجلس العموم لصالح الاعتراف بدولة فلسطين، مؤكدين أن هذا الاعتراف هو الكفيل بتصحيح ذلك الخطأ.

@ المصدر/ موقع جريدة المستقبل


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 939777706
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة