تملك فيلا بسعر شقة ... قسط واسكن فوراً - 5 صور
مبارك افتتاح مكتب المهندس هشام العيراني في صيدا (رخص بناء - تعهدات - دراسات - خرائط تنفيذية)
مشروع ناي السكني NAY RESIDENCE في الشرحبيل (أبو عيد للتطوير العقاري)
مبارك افتتاح مكتب المهندس هشام العيراني في صيدا (رخص بناء - تعهدات - دراسات - خرائط تنفيذية) هل ترغب في استلام النعوات (الوفيات) على الواتساب؟ للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية V VIP تاكسي صيدا والمطار ولبنان - تاكسي خاص بالنساء - رحلات سياحية - خدمة ديليفري مطلوب موظفين وفد "اللقاء التشاوري" يزور تجمع المؤسسات الأهلية والشبكة المدرسية ضمن حملة مئوية بلفور - صورتان اجتماع مشترك لـ"روتاري صيدا" و"روتاري صور أوروبا" مع اللجنة التحضيرية لمؤتمر الروتاري الرئاسي المقرر عقده في بيروت في شباط المقبل - 6 صور الحفل السنوي لحملة البهاء برعاية الحريري وحضور الحوت - 61 صورة «أصوات بحر العيد» «دكتافون» في صيدا «الأونروا»: مساعدات لمتضرري أحداث «عين الحلوة» اليوم البزري: نجاح المؤتمر الطبي الثاني للأمراض الجرثومية في الجنوب تعبير عن دور صيدا الريادي في مهنة الطب وتطور علومها - 7 صور رئيس الإتحاد الدولي للسكري كرم الدكتور محمد صنديد والدكتور حازم بديع (عن بلدية صيدا) خلال المؤتمر السنوي للجمعية اللبنانية للسكري لجنة ادارة الكوراث في محافظة الجنوب شاركت بفعالية في مؤتمر السراي الكبير - 7 صور حضارات طريق الحرير أعمدة منحوتة بإبداع اللبنانية لينا كيليكيان في متحف بيجين - 6 صور تيار الفجر: رصد ملايين الدوﻻرات للحصول على معلومات حول القائدين طلال حمية وفؤاد شكر توحش وتهويل وسفك لدماء اﻷحرار برنامج زيارة السفير الصيني وانغ كيجيان إلى صيدا ولقاء فعالياتها تحليق منخفض للطيران الاسرائيلي فوق منطقة صيدا توقيف سوري أطلق النار على فلسطيني في صيدا غارات وهمية لطيران العدو فوق جزين واقليمي الخروب والتفاح بلش موسم السجاد عند Shop & Save في صيدا تشكيلة كاملة بأحسن الأسعار - 30 صورة بطولة الدرجة الثانية – تعادل الأهلي صيدا والشباب الغازية بهدف لهدف حمادة أعاد رسوم التسجيل في التعليم المهني والتقني الرسمي إلى ما كانت عليه مطلوب موظفة للعمل في مجال المحاسبة في مكتب عقارات في صيدا حمود يقدم التعازي لآل الأسعد والعميد حمادة والبزري ومكي ويشارك في تشييع أبو ليد عزام - 5 صور جامعة الجنان في صيدا تخرج الدفعة الحادية عشر من طلابها - 9 صور خليل المتبولي: أراقبُ الليلَ للبيع شقة طابق أرضي مع سطيحة في مجدليون - شارع رقم 3 عين الحلوة يواجه تحدي: بناء الجدار في حطين.. وتعويضات الأضرار في الطيرة إغلاق مكتب الأونروا بعين الحلوة احتجاجا على التمييز بين الأحياء المتضررة العمال في معمل الجية يعتصمون لعدم استكمال مبارة مجلس الخدمة المدنية
Saida Country Club / قياس 100-200مبروك عليك! دفعة أولى بس 10,000 دولار - شو ما كان وضعك فيك تقسط شقتك!للبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةللبيع شقق مفرزة في مشروع الإفراز العراقي، بقسطا - 14 صورةPain & Spine Center مركز علاج الألم والعامود الفقري (أحدث أجهزة في العالم) - 21 صورةDonnaللبيع شقق 2 نوم - 3 نوم في شرحبيل مع تقسيط حتى 75 شهراً، سعر المتر ابتداء من 850 $ - 4 صورمجموعة MJ Services لخدمات التنظيف ورش المبيدات - 56 صورة + فيديوجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةللبيع شقق جاهزة للسكن مع سند وإمكانية التقسيط لـ 60 شهراً في صيدا، خلف نادي الضباط - 26 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةقسط سيارتك بمعدل 8 أو 10 دولار باليوم شاملة TVA والتسجيل والتأمينمؤسسة مارس / قياس 210-200للبيع شقق مفرزة بمساحات مختلفة مع مطل رائع في الشرحبيل FLORENCE BUILDING ـ 24 صورةمشروع قرية بانوراما السكني - فرصة العمر لتملك شقة العمر
4B Academy Arts

هنادي العاكوم البابا: الإبن البار في حلقتها الرابعة

أقلام صيداوية / جنوبية - الأربعاء 09 آب 2017 - [ عدد المشاهدة: 1275 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم هنادي العاكوم البابا - ضمن سلسلة حكايات من هذا الزمان: 

... وإذ برجل يتقدّم باتجاهنا وعلامات البُشرى تكلل وجهه وتُزيّنه بابتسامة عريضة تحمل التقدير لها وساماً وتفتح عين الحنين على أيّام دوّنها الماضي وحفظها في مفكّرته كي لا تضيع أو تتفلّت من ذاكرة السنين ... هذا الرجل كان في الحفل يشارك ابنته فرحتها في ذلك اليوم ؛ مضى قُدُماً باتجاهنا متأثراً بما سمعه ورآه ... ساور خطاه على عجل حاملاً فوق عاتقه صداقةً لم تدفنها أيدي الزمن او تواريها تحت التراب ... صداقته لوالدي رحمه الله جسّدها لهفةً وبسطها أمام ناظرينا كشهاب اختطف الأمل من مستقبل بعيد ليخطّه في مسامعنا ببضع كلمات : " سيّدتي ! مبارك عليك نجاح " زياد " ! ومبارك عليك يا " زياد " أنك حظيتَ بهذه السيّدة الفاضلة أمّاً أنارَت لك من عتمة الليل هذا اليوم البهيج ! وعسى يا بنيّ ان تستظلّ ببرّها خلال مسيرة عمرك لتقطف ثماره رُطَباً تحلو بها حياتك وتحظى بالمزيد !!! ... " . ثمّ اقترب مني وقدّم لي عرضاً لم أكن أحلم به يوماً ما وهو أن أتقدّم إلى إحدى شركاته بأوراقي الثبوتيّة كي أحظى بفرصة عمل لطالما رسمتُها  في مُخيّلتي أمنيةً ورصّعتُها بأجمل عنوان ! وقبل أن يودّعنا نظر إلي نظرةً تنطق وفاءً وعرفان : " لا تستغرب عرضي يا بني ! فلطالما وقف أبوك إلى جانبي في مصائبي وملمّاتي وكان لي سنداً حينما تعثّرت خطواتي .." ... ومنذ ذلك الحين وأنا أغترف من المسرّات دمعاً أشكر بانسيابه العزيز المتعالي ... ومضت الأيام ترفرف بأجنحتها باتجاه إشراقة كل غد آتي ... وامّي أفترش من قلبي لها مهداً كي تُدوسه بقدميها ويتعفّر من مسك الجنة ليفوز بعبقه الزّاكي ... إلى أن جاء اليوم الذي قدّر لي فيه المولى أن أتزوّج بابنة السيّد سامي ؛ ذاك الرجل الهُمام الذي قدّم لي فرصة العمل التي كانت بالنسبة لي طاقة الفرج التي فُتحت بعدها أبواب السعادة وانحنَت أمامي وتنزّلَت لي من بُرجها العاجي ... أحمد الله أنها كانت نعم الزوجة والإبنة التي حفظَت أمّي وأجابَت كلّ طلباتها باحترام ومحبّة وتفاني ... وأمنّ علينا المولى بالأولاد نور ورغد وسامي ... أولادي اغترفوا من تقديري وحبي لوالدتي نهجاً جعلوه أغنية كلّ صباح بعد سهاد دافي ... ألبسهم الأمان في حضن جدّتهم بعيداً عن أيّ خوف أو كوابيس أو برد جافي ... وتزوّدوا بتوجيهاتنا البرّ درباً يُحصّنهم بالمناعة بشكل كافي ... فكانت أمّي لنا جميعاً بركةً تُضفي على حياتنا البلسم الشافي وعلى أطفالنا السعادة ولو بشطيرة زعتر أو معقود أو حفنة حلوى تضعها الجدّة في جيوبهم مع قبلة تطبعها على وجنتهم مُخلّفةً أثرها الورديّ القاني ... وهكذا عانقنا الحياة وعانقتنا لتحظى بلمسة من كفّ أمي الحاني مُخلّدةً رسمها على وجه الزمان بقلم أزرق فيروزيّ صافي .....

..... عشتُ مع والدتي الحُلُم بروعته أهنأ بقربها وأحظى برضاها وأسترشد برأيها لأنّها مُلهمتي الروحيّة ونبض قلبي الذي تنطق دقّاته حبّاً لها على التوالي... لم يخطر ببالي يوماً أنّ أمّي سيسكنها داء يحوّل نهارها الى ليل دامع باكي !!! داء يحاول اختطافها من بيننا متسللاً إلى جسدها بهيئة ضيف مسكين هادئ الطبع ساكن غافي .... داء خطير يحجب خلف ستاره شيطان مريد خابي ....

.... إلى أن داخلتنا تلك الليلة وفي جعبتها الكثير من الخبايا انكشفَت بصراخ أمّي واستغاثتها لإنقاذها وانتشالها من تحت أنقاض ذلك الألم الدّامي .... أمي تصرخ ألماً ويأسرها الضعف مكبّلاً إيّاها في حفرة من الأنين يصل قعرها إلى أسفل الوادي !!!! .... ودخلَت أمي المستشفى لتخطّ لنا الحياة فيما بعد بين جوانبها أسىً وحزناً قاتماً قاسي ...

وإلى اللقاء في الحلقة القادمة من " الإبن البار " .


رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 807951778
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2017 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي