تملك فيلا بسعر شقة ... قسط واسكن فوراً - 5 صور
منتج Line-X للعزل والحماية لجميع أنواع السيارات والأبنية والأسطح - 37 صورة
مشروع ناي السكني NAY RESIDENCE في الشرحبيل (أبو عيد للتطوير العقاري)
صبحية وترويقة في مطعم عسل على أنغام العود السبت 25 تشرين الثاني 2017 بحضور الممثلة دعد رزق مبارك افتتاح Serhan Travel & Tourism في صيدا - 3 صور عروضات مميزة جداً من مطعم بروستد هاوس في صيدا - 10 صور هل ترغب في استلام النعوات (الوفيات) على الواتساب؟ للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية V VIP تاكسي صيدا والمطار ولبنان - تاكسي خاص بالنساء - رحلات سياحية - خدمة ديليفري مطلوب موظفين البندقية السلفية المتشددة: هل مازالت صالحة للإستخدام في عين الحلوة وساحة لبنان؟ Tension after overnight clashes in Ain al-Hilweh هدوء في مخيم عين الحلوة بعد اغتيال محمود حجير فوز طالبات مركز الرحمة في الجولة الأولى في المسابقة التوعوية صحتك بتجمعنا - 7 صور النهضة عين الحلوة يمثل فلسطين ويحرز لقب كأس بطولة عيد الإستقلال برعاية قائد الجيش اللبناني - 64 صورة مطلوب أمينة صندوق لشركة بياضات في صيدا مطلوب من سكان حي الطوارىء يسلم نفسه للجيش لإنهاء ملفه الأمني الأمن في عين الحلوة إلى واجهة الإهتمام وسط الأزمة السياسية اللبنانية مساعدات مالية مساهمة بفاتورة إستشفاء النازحين تقدمها الفرقان - 9 صور جمال شبيب: مفهوم الخيانة الزوجية في الإسلام - 2‎ أبطال لبنان والنادي الأهلي صيدا شاركو في بطولة قبرص الدولية للكرة الطاولة - 10 صور نشاط مشترك لروتاراكت وجمعية قل لا للعنف في اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة - 15 صورة جمال شبيب: مفهوم الخيانة الزوجية في الإسلام - 1 Ain al-Hilweh chaos as Badr bodyguard kills Palestinian man عين الحلوة: عودة إلى دوامة الاغتيالات؟ الرئيس سعد الحريري وزوجته لارا استقبلا النائب بهية الحريري وعائلتها تصفية محمود حجير تستنفر «عين الحلوة» ضد القتل .. معطيات عن رابط بين الجريمة وتسليم شقيق بدر حريق داخل مخزن للوازم البساتين في منطقة عبرا القديمة - 5 صور انفجار قنبلة ثانية في الشارع الفوقاني في مخيم عين الحلوة حملة الصلاة على النبي في مركز الرحمة لخدمة المجتمع - 6 صور سماع اطلاق نار كثيف ودوي انفجار قنبلة داخل عين الحلوة حابب تدخل عالم الإلكترونيات؟ سجل معنا في دروة البرمجة الإلكترونية! + برنامج SMART جريح نتيجة صدم على الأوتوستراد الشرقي لمدينة صيدا
شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمبروك عليك! دفعة أولى بس 10,000 دولار - شو ما كان وضعك فيك تقسط شقتك!Saida Country Club / قياس 100-200للبيع شقق 2 نوم - 3 نوم في شرحبيل مع تقسيط حتى 75 شهراً، سعر المتر ابتداء من 850 $ - 4 صورPain & Spine Center مركز علاج الألم والعامود الفقري (أحدث أجهزة في العالم) - 21 صورةللبيع شقق مفرزة في مشروع الإفراز العراقي، بقسطا - 14 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200قسط سيارتك بمعدل 8 أو 10 دولار باليوم شاملة TVA والتسجيل والتأمينللبيع شقق جاهزة للسكن مع سند وإمكانية التقسيط لـ 60 شهراً في صيدا، خلف نادي الضباط - 26 صورةمنتج Line-X للعزل والحماية لجميع أنواع السيارات والأبنية والأسطح - 37 صورةDonnaشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورة
4B Academy Arts

نتنياهو يتهرب... ويناور

فلسطينيات - الإثنين 24 تموز 2017 - [ عدد المشاهدة: 199 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
علي حيدر - الأخبار:

ليست مصادفة محاولة المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر (الكابينيت) الجمع بين تمسكه بالبوابات الإلكترونية، والتفويض إلى الشرطة صلاحية اتخاذ القرارات التي تراها مناسبة. فقد حاول رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو، وطاقمه الوزاري تسجيل نقاط لمصلحة تشددهم في مواجهة الفلسطينيين داخل الشارع اليميني، وفي الوقت نفسه إضفاء طابع أمني على قراراته، مع التنصل من مسؤولية أي قرار تتخذه الجهات المهنية.

ومع أن بعض التقارير الإعلامية الإسرائيلية وصفت قرار المجلس الوزاري المصغر بـ«المبهم»، فإن إبهامه المفترض أبلغ دلالة على الخلفيات والاعتبارات التي دفعت الوزراء إلى اتخاذ مثل هذا القرار، فقد كان أمام وزراء المجلس مروحة من الخيارات، لكنه تعمد اتخاذ قرار محدد من ضمن مجموعة بدائل، كما كان من الواضح أنه كان لديهم أكثر من اعتبار لتجنبها. لكن، لم يرد الوزراء أن يبدوا كمن تراجع أمام ضغط الشارع الفلسطيني، وهو أمر يتخوفون من مفاعيله اللاحقة، لكونه يُشعر بأن ضغط الشارع مجدٍ في مواجهة الاحتلال، الأمر الذي قد يستدرج تكراره في محطات لاحقة.
أما نتنياهو، فكان لديه أكثر من اعتبار يدفعه كي لا يظهر ليونة أو مرونة ما، ومن ضمنها القلق من منافسيه اليمينيين الذين يترصدونه للانقضاض عليه. خاصة أن القيادات اليمينية ترى أن شعبيتها تتزايد كلما تطرفت في مواقفها، خاصة في كل قضية تتصل بالشعب الفلسطيني. من هنا، نلاحظ أن نتنياهو وبقية القيادات الأكثر يمينية كانوا ممن صوَّتوا لقرار بقاء البوابات. أما الوزيران المعارضان، وزير الطاقة، يوفال شطاينيتس، ووزير البناء والإسكان، يوآف غالانت، فاتفقا مع الرأي القائل بأهمية «توقيت ومغزى» القرار، وإنه «لن يكون من السليم، إعلان إزالتها في الوقت الراهن... وإلا فسيُنظر إليه على أنه استسلام، وسيضعف السيادة الإسرائيلية».
على خط موازٍ، حاول الكابينيت أيضاً ألا يبدو كمن أغلق الباب نهائياً أمام إمكانية حل المسألة بطريقة الإكراه، وحاول الإيحاء كأن هناك سبيلاً ما لحل المشكلة. من هنا، انتهت مداولات المجلس الوزاري إلى «تفويض الشرطة ومنحها تقدير الأمور، وفق رؤيتها، وهل يمكن إجراء عمليات تفتيش انتقائية، لا تشمل الجميع». وهو يهدف من وراء ذلك إلى محاولة احتواء غضب الشارع الفلسطيني، وتجنب التسبب في مزيد من الاحتقان يفاقم الحراك الشعبي.
ضمن الإطار، قرر المجلس الوزاري أن يقرر القائد الميداني بنفسه «هل هناك فئات محددة، مثل كبار السن والنساء والأطفال، يرى أنّ بالإمكان تجنيبهم التفتيش عبر البوابات الإلكترونية، وذلك وفقاً للتطورات على الأرض». وهكذا يكون المجلس قد تعمد «تجنب اتخاذ قرار» حاسم وفوري التنفيذ، ونجح في «رمي المسؤولية على الشرطة». وبذلك يكون المستوى السياسي قد أعفى نفسه من أي مسؤولية يمكن أن تترتب على استمرار الواقع القائم. عبر تحميل المسؤولية للشرطة.
مع ذلك، يبدو أن المجلس الوزاري الإسرائيلي حاول الإيحاء بأن اعتبارات استمرار الواقع القائم مهنية ومرتبطة بالعامل الأمني فقط. والدليل على ذلك أنه فوَّض إلى الشرطة صلاحية اتخاذ القرار الذي تراه مناسباً بعدما كان يعرف قرارها وتوصيتها بضرورة الإبقاء على البوابات. وهنا تبقى لقرارات المجلس الوزاري رسائله التي تتجاوز الشارع الفلسطيني، فهي تكشف عن مدى اطمئنان صانع القرار في تل أبيب إزاء سقف ردود الفعل الرسمية العربية، وتحديداً معسكر التطبيع، فهو أكد بهذه القرارات إدراكه أن هذه الأنظمة لن تبادر إلى خيارات وقرارات سياسية جريئة تحاول أن تضع حدوداً للاحتلال. والأمر لا ينطبق فقط على المسجد الأقصى، بل يشمل سياساته الاستيطانية والعديد من القضايا الأخرى التي تمسّ حياة الشعب الفلسطيني ووجوده ومستقبله.


رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 813978015
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2017 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي