تملك فيلا بسعر شقة ... قسط واسكن فوراً - 5 صور
مبارك افتتاح BETELLO في صيدا - شارع رياض الصلح - مقابل صالون جرادي - 59 صورة
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
مبارك افتتاح BETELLO في صيدا - شارع رياض الصلح - مقابل صالون جرادي - 59 صورة صبحية وترويقة في مطعم عسل على أنغام العود السبت 25 تشرين الثاني 2017 بحضور الممثلة دعد رزق مبارك افتتاح Serhan Travel & Tourism في صيدا - 3 صور عروضات مميزة جداً من مطعم بروستد هاوس في صيدا - 10 صور هل ترغب في استلام النعوات (الوفيات) على الواتساب؟ للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية V VIP تاكسي صيدا والمطار ولبنان - تاكسي خاص بالنساء - رحلات سياحية - خدمة ديليفري مطلوب موظفين النائب عسيران: "الأوطان لا تُحفظ ولا تحمى إلا بالوحدة الوطنية والفكر المقاوم" الحريري التقت العلامة الأمين ووفودا من "فتح" و"المعهد الجامعي للتكنولوجيا" و"نادي أشمون" - 13 صورة قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية جمعية أصدقاء زيرة وشاطىء صيدا: النفايات التي علقت بشباك صيادي الأسماك مصدرها خارج المدينة - 9 صور الكشاف العربي يختتم احتفالاته بعيد الاستقلال باحتفال فني وطني - 62 صورة طلاب جامعة بيروت العربية يقيمون نشاطاً لأبناء الرعاية - 27 صورة استلم شقتك بعد 12 شهر في مشروع غاردينيا / الشرحبيل - أقساط على 60 شهر شقق جاهزة للسكن في مشروع الأندلس / الشرحبيل - أقساط على 20 شهر مشروع القلعة / أوتوستراد الشماع - شقتك 600 دولار شهرياً أنشطة مفوضية الجنوب في الكشاف المسلم في ذكرى الإستقلال - 24 صورة إبراهيم مزهر: للحفاظ على استقلال لبنان وحمايته من خلال الوحدة الوطنية والترفع عن كل الخلافات إحياء ذكرى المولد في مسجد الشهداء مع سحب قرعة على رحلة عمرة من بين الحضور المطران كفوري زار النائب الحريري في مجدليون مهنئاً بعودة الرئيس الحريري - 3 صور اختتام بطولة كأس فلسطين للكيك بوكسينغ - 33 صورة أسامة سعد يجول في أحياء صيدا القديمة ويطلّع على سير أعمال الترميم - 25 صورة ما هو فيروس نقص المناعة المكتسب أو السيدا؟ مشاركون من صيدا إلى «بيت الوسط».. ما أحلى الذهاب إليه مطعم Palazo في صيدا يرحب بكم - 45 صورة للإيجار شقق صغيرة في عبرا + للإيجار محل 100م2 ​للإيجار غرفة مع حمام، طابق أرضي، في صيدا، ساحة النجمة أمسية إنشادية لجمعية المشاريع في صيدا لمناسبة المولد النبوي صلاح اليوسف غادر مستشفى حمود الجامعي في صيدا
قسط سيارتك بمعدل 8 أو 10 دولار باليوم شاملة TVA والتسجيل والتأمينللبيع شقق 2 نوم - 3 نوم في شرحبيل مع تقسيط حتى 75 شهراً، سعر المتر ابتداء من 850 $ - 4 صورشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةللبيع شقق مفرزة في مشروع الإفراز العراقي، بقسطا - 14 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200Donnaللبيع شقق جاهزة للسكن مع سند وإمكانية التقسيط لـ 60 شهراً في صيدا، خلف نادي الضباط - 26 صورةمنتج Line-X للعزل والحماية لجميع أنواع السيارات والأبنية والأسطح - 37 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمبروك عليك! دفعة أولى بس 10,000 دولار - شو ما كان وضعك فيك تقسط شقتك!Pain & Spine Center مركز علاج الألم والعامود الفقري (أحدث أجهزة في العالم) - 21 صورةSaida Country Club / قياس 100-200شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارة
4B Academy Arts

عبد العال: ننتصر بفكرة ومشروع غسان كنفاني - 21 صورة

فلسطينيات - السبت 08 تموز 2017 - [ عدد المشاهدة: 460 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
1/21
2/21
3/21
4/21
5/21
6/21
7/21
8/21
9/21
10/21
11/21
12/21
13/21
14/21
15/21
16/21
17/21
18/21
19/21
20/21
21/21

المصدر/ المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان: 

لمناسبة الذكرى الخامسة والأربعين لاستشهاد الأديب والروائي والقائد غسان كنفاني 
وضعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، في بيروت صباح يوم السبت ٢٠١٧/٧/٨، إكليلًا من الزهرعلى ضريح الشهيد غسان كنفاني، وابنة أخته لميس نجم في مقبرة شهداء الثورة الفلسطينية في بيروت، وذلك بحضور مروان عبد العال مسؤول الجبهة الشعبية في لبنان، وعدد من ممثلي الأحزاب والقوى والفصائل الوطنية اللبنانية والفلسطينية، وشخصيات سياسية لبنانية وفلسطينية، ومؤسسة الشهيد غسان كنفاني، وقيادة وكوادر وأعضاء منطقة بيروت ومنظماتها الجماهيرية.
وألقت زهرة من الزهرات كلمة مؤسسة الشهيد غسان كنفاني وأطفالها، أمام قبر غسان، كما كانت كلمة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ألقاها مروان عبد العال، مسؤول الجبهة الشعبية في لبنان جاء فيها: 
 زهرة نضعها كل عام مع أحبة ورفاق وأصدقاء وجيل غسان كنفاني، نجتمع معه ونذهب إليه، وهو الذي مضى، لنقول له، لكم: هو جدير بفلسطين التي كتبها بدمه، تلك الغاية النبيلة  والفضيلة أوالقضية العادلة التي حملها وكتبها وناضل في سبيلها، نذهب نحن إليه وهو الغائب جسداً منذ 45 سنة، ندرسه ونتعلمه ونبحث في كلماته، نقتفي أثر دمه وحبره وحلمه وفكره، نمشي إلى إبداعاته الأدبية والسياسية والثقافية والفكرية والفنية، لأنها زادنا وهي قوتنا التي ما زالنا نواصل المسير على دربها.
نضع زهرة مع آني كنفاني رفيقة حلم غسان التي مازالت تزرع في كل مخيم زهرة ، مع ليلى ابنته ومع القائمين على مؤسسة غسان كنفاني، زهرة باسم رفاقه في كل الأمكنة، باسم الأسرى ورموزهم الأبطال، وفي مقدمتهم أحمد سعدات، زهرة للذين تكم أفواههم بالسجن، كالمناضلتين خالدة جرار وختام سعافين، زهرة باسم الذين يحاصرن بالموت والجوع والإخضاع الأمني والعسكري، لطمس حياتهم ووجودهم.
نلتقي باسمهم هنا وحول "فلسطين الحقيقية" الجديرة برموزها، وأبطالها الشهداء وأسراها، وجرحاها وشعبها، التي قال عنها: " فلسطين التي تمثل العالم كله في قصصي"، فلسطين القابلة للتشويه أوللاختزال، أو للقسمة أو فلسطين الناقصة، وليست فلسطين الخديعة التي كشفها في روايته "عائد الى حيفا" ووصفها أنها ليست مجرد ريشة طاووس في مزهرية، بل فلسطين الحقيقية التي تحتاج إلى الرجال الحقيقيين، الرجال والبنادق، أبناء الاشتباك التاريخي الذي صاغ ملامحه الفكرية غسان، وبكل ثقافة المقاومة وأسلحتها، المدنية والعنفية، فلسطين غير القابلة للبيع لا في الصفقات الصغرى ولا الكبرى، ولا بتجارة التطبيع من أجل النفط والتمييع والترويض.

لقد أجاب غسان في روايته"رجال في الشمس" ليست الصحراء هي مفتاح الطريق إلى الحلم بل الحقيقة .
الحقيقة لأنها طريق الحق، المخيم الذي حذرنا بإحدى قصصه الصغيرة  بصرخة ووجع المخيم " زوروا المخيمات قبل أن تنقرض"، وما جرى ويجري لتدمير حقيقة المخيم ووهوية ورمزية المخيمات، وبوسائل تخريب شتى، هي لتشويه الحقيقة ولإسقاط الحق. حق العودة.
نذهب إلى غسان ليس لأنه سائح في المخيم، أومثقف المؤسسات غير الحكومية، وباحث أكاديمي مرسل من مؤتمرات فنادق الخمسة نجوم، لأنه المثقف الجديد الممتد بالنضال ومنزرع فيه، بل هو المقاوم  الذي لم يقتله اليأس إثر ما جرى في الأردن عام 1970 ، قال:
" أنا متفائل الآن لا لأني مطمئن للمستقبل، ولكن لأني أفهم الماضي فهماً موضوعياً، وأنا متفائل لأني على استعداد لأن أموت غداً دون أن أكون نادماً على شيء في حياتي" 
لقد استهدف ليس اغتيال غسان الجسد، بل الفكرة، اغتيال العقل الفلسطيني، اغتيال مصدر إنتاج الفكر، ونحن ننتصر، عندما ينتصر بفكرة ومشروع غسان كنفاني، مشروع السياسي المثقف والمثقف السياسي، الثقافة المقاومة، والقيادة الحقيقية التي تليق بفلسطين الحقيقية وبتضحيات وآمال شعبها وحلم غسان.


رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 814656130
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2017 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي