وظائف صيدا سيتي
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
اثنان منه بالعالم.. أحدث جهاز لعلاج الأورام أصبح بالإمارات توقيف شخص في بريتال بجرم تجارة المخدرات أقرب نقطة سعودية للسماء.. 15 مئوية في عز الصيف! - 4 صور مليونير تركي يتخلص من زوجته..بطريقة غريبة 16 عاماً السن الأدنى لاستخدام واتساب في أوروبا الأستاذ أحمد الأمين في مقطع زجلي جميل حول صيدا - فايسبوك فيديو لاعتماد رقم السجل الأساسي وليس رقم الكسر المستحدث للدلالة على مركز قلم الاقتراع انتشار مرض "الجرب" في مدرسة عبرا الرسمية شرقي صيدا وقرار بالإقفال سمير البزري: سنبدأ المشوار معا في السابع من أيار.. ولن ينتهي في السادس منه باذن الله مغادرة ثلاثة مطلوبين بارزين من مخيم عين الحلوة إشكال فردي في محلة السكة بعين الحلوة تطور إلى إطلاق نار تحديد عطلة الصحافة في عيد العمل مؤسسة بيريتيك تنظم يوم الابتكار في الغذاء الطاقة والمياه ضمن مشروع 5TOI - صورتان أسامة سعد خلال لقاء مع عائلة اليمن يشدد على المشاركة في الانتخاب ومحاسبة المسؤولين عن تردي أوضاع الناس - 13 صورة قبل 13 عاما انطلق يوتيوب.. شاهد أول فيديو نشر على الموقع + فيديو مخابرات الجيش تسلمت مطلوبا في عين الحلوة حادث مروع لأم وأطفالها الخمسة أثناء عبورهم أحد الشوارع في المغرب + فيديو قد تصبح إدماناً.. لماذا نستمتع كثيراً بأكل رقائق البطاطس؟ أمريكا مشهد صادم لتعرية إمرأة سمراء خلال عملية إعتقال + فيديو كلب يتسبب بإصابة خطيرة لامرأة صينية + فيديو
لأحكيلكن هالقصة..صوتك مقدس
جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200شقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةDonna
4B Academy Ballet

رحلة في ذاكرتي - قصة عدنان قباني مع بيروت

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الأربعاء 10 أيار 2017 - [ عدد المشاهدة: 560 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم عبد الفتاح خطاب - جريدة اللواء: 

من حسن الحظ أن البيروتي العتيق الصيرفي عدنان حسن قباني دوّن بعضاً من مذكراته تحت عنوان «رحلة في ذاكرتي»،وهي وان كانت تختصر شيئاً من سيرته الذاتية، إلا أنها تُشكّل بحقّ جزءاً من الذاكرة المشتركة والجماعية لأهل بيروت، وفيها الكثير من المتعة والتشويق.

في القسم الأول من الكتاب يستعيد الكاتب أيام طفولته ودراسته ويصف لنا كيف كانت منطقة الطريق الجديدة تبدو في بداية نشأتها وكذلك بعض الأحياء المجاورة. ويتطرق إلى العادات والتقاليد التي كانت سارية في ذاك الزمن من زيارة جبّانة الباشورة، والعادات الحميدة في شهر رمضان المبارك، وتقاليد العزاء، وتخصيص يوم لاستقبال الضيوف من السيدات، ومهن «المُطهِّر» و«المجلّخ» و«المُعزِّل» و«المُبيّض»، واستخدام «كرسي الولادة»، و«فرقة الزغلول» للأفراح، والسباحة ببلاش (مجاناً) في «السان بلاش»، ومرور «طُنبُر الكاز» في الأزقّة والأحياء، وباعة الحليب الطازج، وزيارة مقام الإمام الأوزاعي وأضرحة الأولياء وزوايا النسّاك للتبرّك بهم. ويشير الكاتب في معرض استعراضه للأحداث إلى التغييرات التي طرأت على هذه العادات والتقاليد.

في القسم الثاني يأخذنا الكاتب قباني في جولة عبر الزمن في أرجاء بيروت، نمرّ فيها على غابة صنوبر بيروت أو «حرش»العيد كما عُرفت به وهنا يستفيض في الشرح عن تاريخها مُدعّماً بالمصادر والإستنادات، ونعرّج على محلة الأوزاعي، ونهر بيروت، ورمال «أربعة أيوب» أي الرملة البيضاء حالياً، ونهر أبو شاهين، و«حبس الرمل» الذي أصبح جزءاً من أرض جامعة بيروت العربية التي استعرض نشأتها، وملعب بيروت البلدي، ومطار بئر حسن الذي استُبدل عام 1951 بمطار خلدة (مطار رفيق الحريري الدولي)، وميناء بيروت. والكاتب في جولته هذا يكشف سراً حول ملكية أراضي الرملة البيضاء اترك للقارئ اكتشافه في الكتاب. كذلك يتطرق الكاتب في هذا القسم إلى المفوّض السامي الفرنسي، و«مصلحة الميرة» التي كان القصد من إنشائها حصر التعامل بالمواد التموينية ويسرد طرفة عن القاضي (في حينه) الرئيس سامي الصلح، وزراعة الأرزّ في لبنان، ومراكز الدخوليّة في بيروت لتحصيل الرسوم على بعض أنواع البضائع، ومؤتمر اليونسكو الذي انعقد عام 1948 في المبنى الذي شُيّد خصيصاً لهذه المناسبة.

في القسم الثالث يتحدث باستفاضة عن عودته من «منفى العمل» في البصرة، وعمله وسفرات العمل، وصاحب العمل العديم الوفاء والسيئ الطباع، وحادث الحريق الذي كاد يودي بحياته، وحُبّه الأول، والخطوبة الفاشلة، وانضمامه إلى حزب النجّادة وبعده الحزب السوري القومي الإجتماعي، ويُوفر كنزاً من المعلومات والتفاصيل التي يُكشف النقاب عنها لأول مرة مثل ملكيّة منزل غسان تويني في بيت مري.

استعرض الكاتب في القسم الرابع مرحلة ازدهار لبنان في الخمسينيات والستينيات، والذهب في التاريخ، ووسائل تهريب الذهب والأموال من لبنان إلى بلدان العالم، وقصص وأحداث طريفة عن التهريب والمهرّبين، وعن نجاح النائب ادمون رزق في الإفراج عن أحد المهربين المسجونين في كوريا.

القسم الخامس خُصص لمشاهدات الكاتب في سفراته حول العالم، والقسم السادس عن الشخصيات التي عرفها في حياته، والقسم السابع عن مقالبه مع رفاقه ومعارفه، أما القسم الثامن والأخير فهو عن بعض من ذكرياته في بيروت في الأربعينيات وساحاتها وأسواقها والترامواي الكهربائي، وهواياته ورحلاته، وغيرها من التفاصيل والأحداث. 

تحية من القلب للأستاذ عدنان حسن قباني، أطال الله عمره، وشكراً على جهده وهذه الإضافة القيّمة لكتب تراث بيروت.

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 837892409
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي