وظائف صيدا سيتي
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
هذه الأطعمة التي تساعدكم في الامتحانات اخماد حريق أشجار زيتون وأعشاب في عبرا إليكم لائحة القوانين الصارمة التي على ميغان ماركل الإلتزام بها رامي عليق ادعى على علي الأمين وأحمد عليق واثنين آخرين بإساءة الائتمان المقداد أكد ان إنسحاب القوات الايرانية وحزب الله من سوريا غير مطروح توضيح لأمن المطار حول شريطي فيديو عن سيدتين تشتمان عناصر أمنية إمام مسجد في الأردن يكمل صلاة التراويح وحيدًا + فيديو العسكرية أصدرت حكما غرم منتحل صفة أمنية وحائز أعتدة حربية ومقاوم للجيش أسامة سعد في سحور رمضاني تكريماً للمتطوعين في الحملة الانتخابية - 55 صورة شاب مصري يتقن 16 لغة ولم يتجاوز الـ25 عامًا + فيديو مواطن سعودى يتفاجأ بتدفق نفط من بئر مزرعته! + فيديو ببغاء يقوم بعمل طبيب أسنان ويخلع ضرس طفلة + فيديو البساط إستقبل في بلدية صيدا وفد حركة الجهاد الإسلامي - صورتان الهند مشادة تنتهي بإضرام النيران في شخص داخل محطة وقود + فيديو أضرار الماء البارد في رمضان قصة زمزم.. وأرقام لا تعرفها عن الماء + فيديو الطفلة زينب تستعيد الرؤية في عينها وتشكر كل من ساهم بمساعدتها‎ + فيديو حيلة للتسوق على الإنترنت لتوفير النقود - صورتان حاجز لقوى الأمن يطلق النار على سيارة لم تمتثل لأوامره بمنطقة أبي سمراء اليوم السنوي السابع عشر لشركاء مركز الدروس الجامعية في لبنان الجنوبي - 17 صورة
فرن نص بنص بالشهر الفضيل عروضاتنا ما إلها مثيل - لأول مرة بصيدا منقوشة Multi cereal خاصة للديت - 10 صور
عرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارDonnaشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200صيامك شهي ومقبول مع مطعم مندي النعيمي في صيدا - عروض خاصة من أشهى الوجبات طيلة شهر رمضان المباركمزرعة وادي الضيعة للأغنام: أجود أنواع الأغنام والخواريف البلدية وبأفضل الأسعارمحطة كورال الجية بتستقبلكن 24 /24 - جودة ونوعية وخدمة ممتازةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارة
4B Academy Ballet

فقدان الأمن في عين الحلوة يهدد مستقبل طلاب الشهادات الرسمية

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الخميس 06 نيسان 2017 - [ عدد المشاهدة: 933 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ علي هويدي - كاتب وباحث في الشأن الفلسطيني: 

هذه المقالة لدق ناقوس الخطر حول مصير مستقبل ما يقارب من 550 طالب وطالبة من مرحلتيْ المتوسط والثانوي في مدارس "الأونروا" في مخيم عين الحلوة. بسبب عدم إستقرار الوضع الأمني في المخيم والإقتتال الداخلي المتكرر خلال العام الدراسي الحالي اضطر الطلاب أحيانا ً بقرار من "الأونروا" وحيناً آخر كأمر واقع، للتوقف عن الدراسة ولعدة أيام في كل مرة، الأمر الذي بات يشكل خطراً على نتائج تحصيلهم الدراسي في إمتحانات الشهادات الرسمية التي أعلنت وزارة التربية انها ستجريها في حزيران/يونيو 2017، وهذا التاريخ أي حزيران غير قابل للإلغاء أو التأجيل إلا بقرار من وزير التربية لظروف يراها مناسبة، ولا أعتقد أن حالة طلاب مخيم عين الحلوة سيكون لها تأثير على برنامج الإمتحانات المعلن.

خلال العام الدراسي 2016/2017 تعرض مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين – أكبر المخيمات الفلسطينية في لبنان -  لإنتكاسات أمنية متعددة، كانت نتيجتها خسارات كبيرة في الأرواح والممتكات، وأدت بمعظمها إلى إتخاذ وكالة "الأونروا" قرارات بتعليق جميع خدماتها الصحية والتربوية والإجتماعية وحتى بما فيها جمع النفايات من المخيم حفاظاً على سلامة وأرواح الموظفين والطلاب والمستهدفين من أبناء المخيم بشكل عام، وبالتالي وبشكل اضطراري تم إغلاق مدارس المخيم لكثير من الأيام أدت إلى خسارة جميع طلاب وطالبات المخيم وعددهم حوالي خمسة آلاف طالب مواد دراسية ضرورية.

وعَدت وكالة "الأونروا" بتعويض الطلاب الذين خسروا أيامهم الدراسية عند استقرار الوضع الأمني في المخيم وفق تصريح للمدير العام السابق للأونروا بالوكالة في لبنان حكم شهوان، وهذا جيد ومهم وممكن أن يطبق خلال عطلة الصيف، هذا طبعاً إذا بقي الوضع الأمني المستقر على حاله ولم يشهد أي إنتكاسات أخرى، لكن تبقى المشكلة الأكبر مع طلاب مرحلتيْ المتوسط والثانوي، إذ كيف سيتم تعويض الطلاب عما فاتهم من مواد وإمتحاناتهم الرسمية على الأبواب، وما هي الخطط البديلة والسيناريوهات المحتملة، والمشهد يعطي مؤشر بأنه إن لم يتم الإستدراك وتعويض ما فات وعلى جناح السرعة حتماً سيشكل تهديد لمئات الطلاب والطالبات بالرسوب، وليس هذا فحسب بل إن الطلاب الذين رسبوا العام الفائت وأخذوا فرصة جديدة هذا العام، في حال رسوبهم للمرة الثانية، وفق أنظمة وقوانين "الأونروا" لا يحق لهم فرصة إعادة ثانية، هذا طبعاً عدا عن تأثر بقية طلاب المراحل الأخرى من الإبتدائي حتى صف الثامن متوسط، وصفيْ الثانوي العاشر والإحدى عشر، بتراجعهم في تحصيلهم الدراسي  ..

يعيش في مخيم عين الحلوة ما يقارب من مائة ألف شخص في مساحة لا تزيد عن الكيلومتر المربع الواحد. يوجد في المخيم ثمانية مدارس تابعة لـ "الأونروا"، سبعة مدارس من الإبتدائي لغاية المتوسط (الفلوجة، حطين، قبية، المنطار، السموع، مرج بن عامر وشهداء فلسطين)، وثانوية واحدة هي ثانوية بيسان.

قلق يعيشه الطلاب والأهالي والمجتمع المحلي و"الأونروا" عن مصير العام الدراسي بشكل عام وبشكل خاص طلاب مرحلتيْ الشهادات المتوسطة. مسألة تعويض الطلاب عما فاتهم ليست بالعملية السهله، ولن ترتقي بأي حال إلى مستوى الحل الجذري، هو تحدي ليس فقط للأونروا بل كذلك الإلتزام بـ"الضمانات الخطية التي حصلت عليها الأونروا من المحاورين بإحترام حياد مرافق الأونروا والعمل على الحفاظ على سلامة وأمن موظفي الأونروا والمدنيين بينهم الأطفال" كما جاء في رسالة شهوان مطلع شهر آذار/مارس الماضي وبناء عليه تم استئناف تقديم الخدمات من قبل الوكالة.. وتحدي كذلك لمؤسسات المجتمع المدني لا سيما في مخيم عين الحلوة ومنطقة صيدا والجوار واللجان الشعبية والأهلية ولجان القرى والاحياء والقواطع والأهالي في المخيم.. كي يقف الجميع عند مسؤولياته.

 

دلالات / المصدر: علي هويدي
 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 842338968
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي